LIMADA ?
LIMADA ?

La remise en liberté de Tariq Ramadan acceptée
 
AccueilCalendrierFAQRechercherS'enregistrerConnexion
Rechercher
 
 

Résultats par :
 
Rechercher Recherche avancée
Derniers sujets
Navigation
 Portail
 Index
 Membres
 Profil
 FAQ
 Rechercher
Forum
Partenaires
Forum gratuit



Tchat Blablaland



Partagez | 
 

 la barbe et la foi (1)

Aller en bas 
AuteurMessage
alif
Invité



MessageSujet: la barbe et la foi (1)   Sam 21 Fév - 10:07

ما هذا المفهوم الخاطئ السائد بين الناس؟

ما هذا المفهوم المخالف للقرآن والسنة الذي جر العناء والويلات والمصائب على أفراد المجتمع المسلم؟
هذا المفهوم الخاطئ هو:
(( تعليق الإستقامة باللحية,وتعليق اللحية بالإستقامة ))
إن تاب شاب من ذنوب كان يقارفها وندم على تفريطه في جنب الله وأناب إلى ربه وصلحت أحواله مع الناس وألتحق بحلقات التحفيظ وأقبل على الكتب العلمية يتفقه في دين الله ويدعو إلى الله ويأمر بالمعروف وينهى عن المنكر ـ وهو مع مع كل هذه الخيرات ـ < يحلق لحيته> لأنه أخذ بقول العلماء الربانيين الذين يرون سنية اللحية واستحبابها وعدم وجوبها.
لكان هذا الشاب غير مرغوب فيه عند كثير من الشباب الصالحين أو من ظاهرم أنهم صالحين
ولماذا هؤلاء الشباب لا يريدونه ويتضايقون منه ويشعرونه أنهم متضايقين منه ولا يريدونه مجالسا لهم؟
السبب:هو(( أنه تخلى عن سنة مستحبة )) أنا لم أقل ((ابتدع أو تعلمن)) بل تخلى عن سنة مستحبة إن أتى بها فله الأجر وإن لم يأتي بها فليس عليه وزر
وهو يحترم اتجاه إخوانه في القول بالوجوب ولم يعارضهم ولم يدعهم إلى الأخذ بالقول الذي يطمئن إليه هو,أما هؤلاء الشبيبة الذين نخالطهم هذه الأيام ونحسن بهم الظن ونرجو فيهم الخير فترة كذا وإذ ببعضهم في الأخير يصبح من المنتمين أو المؤيدين
(( للخوارج والمارقين في الدين الذين هم شر الخلق يوم القيامة والذين أمرنا الرسول بقتلهم))

إخواني الحبيب صلى الله عليه وسلم يقول:
(( بين الرجل والشرك والكفر ترك الصلاة فمن تركها فقد كفر ))
وهؤلاء الشبيبة يقولون:
(( بين الرجل والإنتكاسة والنكوص حلق اللحية فمن حلقها فقد انتكس ))

الرسول عليه الصلاة والسلام يقول ما معناه:
( عمود الدين الصلاة )
وهؤلاء الشبيبة يقولون:
( عمود الإستقامة اللحية )
حذيفة بن اليمان يقول:
( وأخر ما تفقدون من دينكم الصلاة )
وهؤلاء الشبيبة يقولون:
(وآخر ما تفقدون من إستقامتكم اللحية
)
Revenir en haut Aller en bas
alif
Invité



MessageSujet: Re: la barbe et la foi (1)   Sam 21 Fév - 10:08

عمر بن الخطاب قال:
(لا حظ في الإسلام لمن ترك الصلاة)
وهؤلاء الشبيبة يقولون:
( لا حظ في الإستقامة لمن حلق اللحية )

((((((((((((((((((((((((يا قوم! أيصح هذا؟ أهذا موافق للقرآن والسنة ))))))))))))))))))))))))))))))))))(((((((((((((((( ((وهو تعليق الإستقامة باللحية,وأن الإستقامة ليست هي إلا اللحية؟))))))))))))))))))))))

من الخطأ أن ندعو شابا إلى التوبة والإستقامة وفورا نلمح له أنه يجب عليك أن تعفي لحيتك وتشمر ثوبك وهذا الشاب توه تايب إلى الله نلزمه بالإتيان بسنن مستحبة كاللحية(حتى وإن كانت واجبة بدري عليها) أو مسألة مختلف فيها كالإسبال والقول الراجح فيها هو(من أسبل ولم يكن يشعر بخيلاء فليس عليه شئ,فإن علة التحريم هي الخيلاء)
الطريقة الصحيحة في الدعوة هي:
اذا تاب شاب إلى الله لا نلزمه بهذه السنن (حتى وإن أخذنا بقول البعض بالوجوب)
(((((((( أليس هناك عبادات أولى من هذه المختلف فيها ))))))))))
((((((( أليس هناك عبادات تقوي الإيمان أقوى من هذه المختلف فيها ))))))))))
(((((((( لما لا نؤخر التغيير المظهري إلى أجل غير مسمى حتى يقوى إيمان الشاب ويرسخ )))))))))
((((((( فإن شاء أن يعفي لحيته أعفاها وإن شاء تركها تركها فالأمر إليه لما نلزمه حتى يعفيها مجاملة))))

((((( محمد صلى الله عليه وسلم كم لبث يدعو الناس في مكة إلى التوحيد؟ )))))))
(((( هل خلال هذه الفترة كان يأمر الصحابة بإعفاء اللحية؟ )))))))
(((( أليس من سنة الله <<التدرج لا الدفعة الواحدة>>))))))))

الطريقة المتبعة في الدعوة حاليا هي:
تاب شاب لا بد وأن يعفي اللحية ويشمر الثوب قبل كل شئ..فأعفى وشمر
فيراه بلحيته وثوبه المشمر قومه وجيرانه وزملائه ورفقته القدماء
فينادونه(يا شيخ يا مطوع) ويقدمونه في الصلاة ويقدمونه في المجالس
لأن مجتمعنا على نياته يقدسون شئ أسمه مطوع ((فاستغلها النصابين والمحتالين))
ثم
من سنة الله الإختبار والإمتحان والإيذاء "فليعلمن الله الذين صدقوا وليعلمن الكاذبين"
ثم
لا يصبر هذا الشاب على الإبتلاء والإيذاء فيقرر ترك الإستقامة والإكتفاء بأن يكون من طبقة العوام
فيحلق لحيته ويسبل ثوبه
(( والناس آآآآآه من الناس ما خلوا أحد في حاله ))

يبدأون ينادونه:
أفآآآآآآ يا فلان حلقت لحيتك؟
ضاعت علومك؟
كنا نحسبك أول شيخ وأثرك......؟
مسوي على بالك مطوع؟
ووووووووو.....

كلام كثير وتحطيم وتحقير

والإنسان بطيعته يكره أن يقف في مثل هذا الموقف المذل
فماذا يفعل؟
جSad(يخررربها بالكامل))
فالذين شاهدتم أنا بنفسي ورب الكعبة أشخاص
منهم:من أحرق الشارع بالتفحيط ورجع للدخان وأساء خلقه مع الناس إعلانا بالإنتكاس
منهم من خرربها ورجع إلى الحبوب والمخدرات وطلق زوجته وهو توه متزوج
منهم أصابته نفسية وتعقد وأصبح شخص سفيه
ومنهم ومنهم وووو
(( والله على ما ذكرت شهيد ))
طيب!
لو أنه تاب وأصبح يرافق الصالحين ويحضر مجالس الذكر ويحضر البرامج الإيمانية لا التأليفية
(أي لتأليف القلوب)فهذه ما ينبغي الإكثار منها على حساب برامج تقوية الإيمان.
يحضرها وهو لا يزال حليق ولا نقول مسبل بالمرة ولكن يجعل ثوبه على الكعب بدلا من منتصف الساق فالنهي ورد على ماتحت الكعبين
ثم لنقل امتحن اوذي فلم يصبر فانتكس!
هل سيكون ردة فعل الناس تجاهه مثل ردة فعلهم لو كان ملتحيا مشمرا؟
المستفيد من هذه الطريقة هو التائب نفسه
والمتضرر من الطريقة الحالية هو التائب نفسه
ختاما:
(إحترام وجهة النظر دليل العقل,وعدم الإحترام دليل الجهل,فالإحترام الإحترام رح
مكم[/b] ال
Revenir en haut Aller en bas
 
la barbe et la foi (1)
Revenir en haut 
Page 1 sur 1

Permission de ce forum:Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum
LIMADA ? :: lA JAMAAT A TABLIGH est elle un bien ou un danger pour l'islam ?-
Sauter vers: